الثلاثاء، 16 أبريل، 2013

تفاصيل تايهة

تاهت مني التفاصيل و أولها اسمك
ولا عارف فين مكانك ولا منين أجيب عنوانك
تاهت مني صورتك وكمان ملامحك
حتى ابتسامتك اللي كانت ماسحة همك
حتى برائتك في نظرتك
ومن غير ما اسمعك نسيت صوتك

كل ده مش غلطتي ده غلطتك
انتي اللي طولتي بعادك
واستنيت انا كتير معادك
وشغلتي وقتي 
ولا يوم شاركتيني وقتك

انا عارف ان في الحلم كانت زيارتك
وكان كمان من غير ما أقولك
بس ده لقى المنام يعني لا بيدي ولا بيدك
ومن كتر ما طال بعادك خفت احس اني نسيتك

أوعي تفكري اني بعاتبك
دي طريقتي ...
وانتي رافضة تعرفيني طريقتك
يعني لو كنت برسم كنت اكيد رسمتك
ولو كنت بعزف كنت عزفتك
وكتبت نوتة بتوصف كل حتة في جسمك
ولو كان صوتي حلو كنت غنيتك 
ومليت الدنيا غنى وصف لسكوتك

بس انا عجزت اني اوصلك
عارف اني مقصر بس طامع سماحك
يمكن زي ما كنتي في حلمي تسمحيلي اكون في حلمك
واخد وقت من وقتك

حتى لو اليوم ده ما جاش والزمن اخدك
ورغم اني نسيت حاجات كتير كان فيها تفاصيلك
تبقى حقيقة واحدة بس لا يمكن تتنسى

هي وجودك



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق