الأربعاء، 4 سبتمبر، 2013

السرحان بين خيال الخطوط وندرة الافكار

مش عارف ليه دايما بتجيلي هواجس ربط امور حسية بحاجات مادية يكون لنا اسهل تخيلها

يعني مثلا كتبت من كام يوم ان الخطوط الفكرية تسير في مستويات متوازية وبالتالي لا تتطابق ولا تتقاطع
جالي صديقي عبده اللي بعتبره حد كبير اوي وقالي لا بتتقاطع

قولت اجيب القصة من اولها
ما تزعلوش لو حسيتوا ان الموضوع اتكرر قبل كده بس لو ركزتوا هتلاقوه مختلف

فكر كل واحد فينا عبارة عن نقطة بتبدأ من يوم ما نتولد النقطة دي ليها معدل تكبر بيه بشكل كروي
بما اننا كلنا عايشين كلنا على كوكب الارض فالزمن ثابت
معدل التضخم في حجم الكرة ده راجع للمواقف اللي اتعردتلها والمواهب اللي اتنمت والاحداث اللي سجلتها حواسك
وبافتراض ان مفيش اتنين بيشوفوا نفس المشهد من نفس المنظور في نفس الوقت
يبقى احنا عندنا مستويات كروية فكرية الزمن بيأثر فيها بمعدل ثابت
يعني الكرات كلها بتكبر مع بعض من حيث الزمن بس مش مع بعض من حيث الادراك

جوه كل كورة في خط ماشي على سطحها الداخلي بيعدي على مواقف عدى بيها عشان يحل مواقف تانية لسه بيعيشها

سرعة الخط بتفرق برده من واحد لواحد نتيجة طبيعة الاحداث نفسها

كده عندنا كرات احجامها مختلفة ولا واحدة اد التانية جوه بعض ...كده وصلنا للتوازي
ولما نمشي خط الفكر في الكور دي هنلاقي انها فعلا ما بتتقاطعش بس بتتوازى وده يفسر ان ممكن اتنين وجهة نظرهم واحدة في موضوع معين

ولو الخطين تقاطعوا عمر ما هيحصل تصادم لان المستويات متوازية اصلا ..يعني ممكن انت وواحد معترضين في نقطة ده نتيجة لحجم الكرة وسرعة الخط..بس في الاخر هتعدي

محدش بيعمل تصادم الا لو عايز

الاتنين المتفاهمين هما الاتنين اللي كل واحد فيهم عارف معدل كبر كرة التاني وسرعة الخط اللي ماشي فيها عشان كده بيتجنب صدامه وبيبقى اكتر واحد قادر يفهم هو عمل كده ليه واتصرف كده ازاي
واي انحراف للخط او تغيير في سرعته ده بيعمل صدمة للتاني لانه ما توقعش كده

لذلك القريبين من بعض اوي زعلهم مهما كان بيعدي بس بيكون اصعب

اهم حاجة والواحد بيتعامل مع حد يعرف حجم الكرة بتاعته بالنسبة للي ادامه

مش عيب لو كان اصغر ومش ميزة لو كان اكبر

العيب بجد انك تاخد حجم غير حجمك او تقفد القدرة على التقييم

كلام معقد انا عارف بس سيبوا خيالكوا يسرح